« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: ناس وناس ... شعبيات الهمامي المتجددة (آخر رد :مختار)       :: كيف تعلم أن رسالتك البريدية تم فتحها أم لا؟ (آخر رد :مختار)       :: خمس طرق لختام رسالة عمل إلكترونية باللغة الإنجليزية (آخر رد :مختار)       :: رباعيات عجبــــــــى* لحازم عباس (آخر رد :ملك)       :: كلام في الحب (آخر رد :ملك)       :: نبذة عن فاروق جويدة (آخر رد :ملك)       :: من وسط صحابه (آخر رد :sama)       :: كيفيةالعلاقة بين الرئيس والمرؤس (آخر رد :sama)       :: شرّفت يا سيد أوباما (آخر رد :sama)       :: قطوف من السيرة النبوية الحلقة (78) (آخر رد :sama)      

۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 07-09-2011, 08:23
نوسة غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 10
 تاريخ التسجيل : 15-10-2007
 فترة الأقامة : 4885 يوم
 أخر زيارة : 07-07-2012 (19:53)
 المشاركات : 2,426 [ + ]
  مواضيعي : 225
  عدد الردود : 2201
 التقييم : 28997
 معدل التقييم : نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute نوسة has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
H7op (89) ذلك الطفل الصغير




كل صباح يستيقظ الحاج عبد الرحمن باكراً قبل ابنه , يتوجه إلى الصيدلية التابعة لابنه ليفتحها و ينتظره هناك .. لا يدري متى بدؤوا ينادونه بالحاج مع أنه لم يزر بيت الله ولا مرة في حياته .. لكن من يمتلك كرشاً ضخمةً ككرشه بالإضافة إلى صلعة كبيرة لامعة تتوسط بعض الشعيرات الخشنة البيضاء على جانبي رأسه لابد أن ينادوه بالحاج .. هكذا هو العرف السائد على أية حال ..

- يسعد صباحك حجي ..

يرد على هذه التحية 4-5 مرات في طريقه إلى الصيدلية .. كم من مرة أسرَّ في نفسه الرغبة بسماعهم ينادوه بالدكتور كما ينادون ابنه .. لكنه لايلبث أن يتحسس كرشه الضخمة و الشعيرات على جانب رأسه فيدرك أن الأنسب هو ما ينادونه به , هذا عدا عن أنه لا يحمل شهادة في الصيدلة أو "الدكترة " أصلاً !

عاش الحاج عبد الرحمن طوال حياته كموظف حكومي اعتيادي , خط سير حياته مضى كما يمضي خيط سير حياة الملايين هنا , الحصول على شهادة البكالوريا .. الخدمة العسكرية .. التعيين في الدولة ( وقد كان ممكناً لمن يحمل شهادة بكالوريا أن يتعين في وظيفة محترمة في ذلك الوقت ) .. ثم البحث عن "بنت الحلال" التي سيعيش معها طوال عمره والتي ستربي أبناءه وتنكد عليه من حين لآخر .. عندما ينظر الحاج عبد الرحمن إلى شريط حياته يبتسم ويغمغم راضياً , فهو عاش حياته بأكملها محترماً وقد استطاع أن يورث عبقريته الضائعة إلى أولاده الثلاثة فخرجوا أطباء و صيادلة .. بعد تقاعده يمضي إلى صيدلية ابنه الأصغر كل يوم باكراً ويرتب الأدوية من جديد ريثما يستيقظ ابنه عند الظهيرة ويرى كل شيء جاهزاً .. "جيل كسول و لا يتحمل مسؤولية ! " هكذا كان يتردد في ذهنه كل يوم راثياً لنفسه لأنه يقدم هذه التضحيات في الاستيقاظ و إدارة عمل ابنه بكامله مع أنه لم يُطلب منه ذلك أصلاً .. ! عندما يتذمر الولد من ذلك أمام أمه كانت تقول له بلهجة العارفين : "لك ماما خليه بيتسلى .. أحسن ما يقعد بوشنا كل يوم ! ..أبوك صار رجال كبير بدك تتحمل نزقو" .. إلا أن الحاج لا يبقى دائماً في الصيدلية , لقد كان يذهب أحياناً إلى ابنته المتزوجة أو إلى المقهى ليلعب النرد مع أصدقائه المتقاعدين .. إلا أنه في هذه الأيام بالذات صارت زياراته إلى ابنته تزداد بشكل ملحوظ .. لقد صار لديه حفيد صغير يكبر كل يوم .. ابنته الطبيبة قد أوقفت نشاطاتها في مهنة الطب عندما حملت بـ يزن وصارت تلازم البيت مكرسةً حياتها له , وقد قرر الحاج عبد الرحمن أن يكون له يد في هذا الموضوع .. هو لا يحب الأطفال الصغار البتة .. بشكل ما يعتبرهم مسوخ صغيرة مقززة لن تصبح بشراً إلا عندما تبدأ المشي والاعتماد على نفسها في قضاء حاجاتها الضرورية .. لكنه مع ذلك كان يذهب إلى بيت مها ويلاعب الطفل ويغتنم بعض الأوقات النادرة ليذهب إلى المطبخ .. و .. يأكل سيريلاك !

بدأ ولع الحاج بالسيريلاك "أكل الأطفال الشهير " منذ زمن بعيد .. منذ الزمن الذي كان يسمى فيه "تاميلاك " .. عندما وُلدت مها بشكل خاص .. كانت زوجته تعد هذا الطعام لابنته وكان يتذوقه أحياناً ليتأكد من درجة حرارته , ومنذ ذلك الحين شعر الحاج بأنه قد عثر على ألذ طعام يمكن أن يتذوقه المرء ! كانت فترة طفولة أولاده فترة ذهبية بالنسبة له .. فكم من مرة تبرع هو بإعداد طعام الأطفال , وقد كانت زوجته تشعر بالفخر لذلك وتتباهى أمام جاراتها بأن زوجها "مودرن " وعصري ويصر على مساعدتها بإطعام الأطفال , وكم من مرة غافل الزوجة - عندما لا يكون هناك داعٍ لإعداد وجبة - ليذهب إلى المطبخ "ليسف " السيريلاك "سفّاً " ! .. كم شعر بالأسى عندما بدأ أطفاله بالنمو و الاستغناء عن هذا الطعام الرائع .. "لماذا لا يبقَ المرء طفلاً ؟! " هكذا كان يردد لنفسه حانقاً ..

هاقد أنجبت ابنته مسخاً صغيراً وعليها إطعامه السيريلاك .. وأخيراً ! .. بعد سنوات وسنوات من الحرمان منه وبعد آلاف المرات التي كان يتأمل فيها العلبة الذهبية الموضوعة على رفوف الصيدلية بأسى هاقد حان الوقت ليتذوق هذا الطعام مجدداً ! أحياناً كان يشعر بالحنق لأنه لا يملك استقلاليته وحريته الخاصة .. إنه لا يجرؤ على الدخول إلى البيت حاملاً علبته السيريلاك الخاصة أو حتى عمل السيريلاك في الوظيفة.. كلهم سيسخرون منه واصفينه بالعجوز غريب الأطوار , هذا ما كان يمنعه من أكل طعامه المفضل .. أما والآن هاقد أصبح يزور ابنته بشكل شبه يومي مستغلاً غياب "صهره " طوال اليوم ليتسلل إلى المطبخ لسف السيريلاك إذا كان الوحش الصغير نائماً والأم مشغولة ..

لقد عاش الحاج عبد الرحمن حياةً اعتيادية كما الملايين وسينهيها بنفس الطريقة .. جلطة في القلب جعلته يلازم المشفى ويقع في غيببوبة لا بأس بها .. كانوا جميعاً يلتفون حوله وأعينهم مغرورقة بالدموع خائفين من تلك اللحظة التي يعلن فيها جهاز القلب صفارته الأخيرة , حتى ابنه الذي يعيش في الولايات المتحدة قد جاء ليودع العجوز .. لقد طالت غيبوبته قليلاً..

في إحدى الأيام , فتح العجوز عينيه أخيراً ليرى عشرات الوجوه حوله .. بنته وصهره وابنيه وأصدقاء المقهى وزوجته بالطبع .. نظر إليهم بعين الرضا إذ رآهم يلازمونه ثم غمغم بصوت متحشرج بشيء ما .. هرعت زوجته لتسمع ما يقول ثم التفتت إليهم لتقول : "يريد صحن سيريلاك ! " .. نظر الجميع إلى بعضهم نظرات تقول " الرجل -العجوز - قد -بدأ -بالتخريف " .. وقد كان له ما طلب على أية حال ..

في مجلس العزاء الخاص به كانت زوجته تستعرض محاسن الفقيد وكيف أنه كان يساعدها في إطعام الأطفال .. اغرورقت عينا مها بالدموع مجدداً وتذكرت كيف كان يغافلها إلى المطبخ ليأكل من طعام الأطفال .. إنها تعلم ذلك ومن المؤكد أن أمها أيضاً تعلم لكنها لا تتكلم .. لقد كان أباها يحمل طفلاً جائعاً على الدوام بداخله .. هي تحمل طفلة بداخلها أيضاً .. وزوجها .. والبقال .. وأخوها الصيدلاني .. لكن مشكلة هؤلاء الأطفال أنهم مقموعون دائماً .. أبوها فقط استطاع تحرير ذلك الطفل الشقي الذي يغافل الآخرين ويسرق السيريلاك من المطبخ .. اغرورقت عيناها مجدداً وابتسمت ..

الموضوع الأصلي: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || الكاتب: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || المصدر: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات



الموضوع الأصلي: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || الكاتب: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || المصدر: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات



ساعد في نشر الموضوع والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




`g; hg'tg hgwydv hg'tg



المصدر : || منتديات غزل قلوب مصرية إسم الموضوع : || ذلك الطفل الصغير  القسم : || القصص والمقالات الادبيه والسياسيه كاتب الموضوع : || نوسة



 توقيع :

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

أبدع في مواضيعك ,, وأحسن في ردودك
وقدم كل ما لديك ,, ولا يغرك فهمك ولايهينك جهلك
أن عدد مواضيعك ومشاركاتك ليس هو الدليل على نجاحك
مواضيعك المميزة واخلاقك الرفيعه هي الدليل على نجـاحك

رد مع اقتباس
قديم 10-09-2011, 11:05   #2

 
الصورة الرمزية فداك يامصر

 عضويتي » 33774
 سجلت » 19-06-2011
 آخر حضور » 23-09-2016 (13:17)
مشَارَڪاتْي » 2,131
مواضيعي » 308
عدد الردود » 1823
الاعجابات المتلقاة » 1
الاعجابات المُرسلة » 0
 التقييم : 33481
 معدل التقييم : فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute فداك يامصر has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~

فداك يامصر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ذلك الطفل الصغير



هههههههههه
قصه جميله جدا أسعدتنى فهذا هو النموذج المبسط للفرد
المصرى الاصيل وحياته
وبعدين كلام بينى وبينك /022.gفى حد مش بحب السيريلاك
sleep.gifههههههه
أسعدنى جدا مرورى وأسعدنى موضوعك داخل القسم


 توقيع :
كم أود ، من كل قلبي ، أن أغرق نصك في
عسل الثـناء .. لكنها غريزة النحل أمام خطر

يتهدد الخلية!



رد مع اقتباس
قديم 17-09-2011, 01:52   #3

 
الصورة الرمزية محمد همام

 عضويتي » 32406
 سجلت » 14-01-2011
 آخر حضور » 05-10-2013 (21:33)
مشَارَڪاتْي » 1,195
مواضيعي » 69
عدد الردود » 1126
الاعجابات المتلقاة » 0
الاعجابات المُرسلة » 0
 العمر : 53
 التقييم : 5929
 معدل التقييم : محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute محمد همام has a reputation beyond repute

محمد همام غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ذلك الطفل الصغير



شكراً لك نوسة
قصة ثرية بالفعل
وهذا دائماً نجده في حياتنا
وأهلنا الكبار يقولون هذه الكلمة دوماً
((يا مكبركم يا مصغركم))
ولكن بطلنا بالفعل تحرر من كافة القيود النفسية عليه
وعاش من جديد طفولته الغذائية
تحياتي لك


 توقيع :
حتى الاختيار لنفسك
ليس من حقك
فسوف نختار لك
لنكفر لك ذنبك
حين يسكن الألم صدرك
تذكر
اعتذارك لم يصل بعد


رد مع اقتباس
قديم 17-09-2011, 02:59   #4

 
الصورة الرمزية قـلـبـ مـصـر

 عضويتي » 12067
 سجلت » 10-07-2009
 آخر حضور » 20-05-2014 (11:12)
مشَارَڪاتْي » 3,634
مواضيعي » 36
عدد الردود » 3598
الاعجابات المتلقاة » 0
الاعجابات المُرسلة » 0
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 التقييم : 87717
 معدل التقييم : قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute قـلـبـ مـصـر has a reputation beyond repute
 MMS ~
MMS ~

قـلـبـ مـصـر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ذلك الطفل الصغير





cool_002.gif


بيفكرني بنفسي لما ماما جابت أخواتي إللي أصغر مني كنت بدخل على المطبخ أسفف ههههههـ

بس يعني ماكنتش كبيره قوووي ههههههـ

بس دلوقتي في منتجات شبه السيريلاك للكبار
خلاص مابقاش فيه كسوف ولا حااجه هههههههـ

كل الشكر لكٍ نوسه الجميله
مواضيع قيمه و ممتعه

بارك الله فيك


 توقيع :
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]


رد مع اقتباس
قديم 17-09-2011, 05:40   #5

 
الصورة الرمزية نبضه_قلب

 عضويتي » 31885
 سجلت » 23-11-2010
 آخر حضور » 08-08-2014 (08:37)
مشَارَڪاتْي » 4,005
مواضيعي » 461
عدد الردود » 3544
الاعجابات المتلقاة » 6
الاعجابات المُرسلة » 0
 التقييم : 72869
 معدل التقييم : نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute نبضه_قلب has a reputation beyond repute

نبضه_قلب غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ذلك الطفل الصغير




قصة ثرية ورائعة المفاهيم
وغنية المشاعر
وانا بجد بحب السيريلاك اوى
هههههههههه
تحيتى
---


 توقيع :

تسلم ايدينك.. يللى انت شايل هم بلدك فوق كتافك.. كل اللى عرفك واللى قابلك واللى شافك بيدعى باسم مصر ليك الله يعينك.. تسلم ايدينك..


عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]


يللى لمصر بس حسيت بانتمائك.. وبكبريائها كان بيكمل كبريائك.. وكثير ترابها اتبل من عرق جبينك
تسلم ايدينك يا اسد وبطل مصر
الفريق البطل عبد الفتاح السيسى
مكانتك فى قلوبنا
ربى يحفظك ويسلمك من اعدائك.. لنا
ولمصرنا الغالية رغم كيد الكائدين وحقد الحاقدين
والله معنـا





رد مع اقتباس
قديم 18-09-2011, 17:47   #6

مشرفة قسم الصحة العامة
 
الصورة الرمزية قطرة شوق

 عضويتي » 13508
 سجلت » 04-08-2009
 آخر حضور » 18-11-2018 (13:58)
مشَارَڪاتْي » 2,354
مواضيعي » 202
عدد الردود » 2152
الاعجابات المتلقاة » 0
الاعجابات المُرسلة » 0
 الدولهـ
Sudan
 الجنس ~
Female
 التقييم : 36834
 معدل التقييم : قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute قطرة شوق has a reputation beyond repute

 SMS ~

الحياة أمل
والأمل حياة
دعونا نعيشها بكل بساطتها وتتعقيداتها
فـ هي تعاش مرة واحدة !

قطرة شوق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ذلك الطفل الصغير



خالص الشكر
والتقدير



موودتي




رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
الصغير , الطفل , ذلك

ذلك الطفل الصغير


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شاهد واسمع الطفل الصغير صاحب الصوت العذب جدا جدا امير الليل الصوتيات والمرئيات الإسلامية 4 16-12-2016 00:01
ما الفرق بين بكاء الطفل الصغير والشخص الكبير؟؟.. كمال إدارة الموارد البشرية وتطوير الذات 6 22-05-2014 15:07
مالفرق بين بكاء الطفل الصغير وبكاء الشخص الكبير انت عمري رواق غزل قلوب مصرية للمواضيع العامة 1 14-05-2011 19:26

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Designed by Leader


الساعة الآن 18:10


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team