« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: في البدء كانت إشارة الإستفهام (آخر رد :سراج منير)       :: قطوف من السيرة النبوية (67) (آخر رد :دعاء الكروان)       :: اشراك الساعة الصغرى (آخر رد :سراج منير)       :: وفاة الدكتورة عبلة الكحلاوي عن عمر ناهز الـ 72 عاما (آخر رد :امير غزل وحنين)       :: متى يصبح مريض كورونا غير معدي (آخر رد :منى تون)       :: دعاء اليوم (آخر رد :دعاء الكروان)       :: قطوف من السيرة النبوية (66) (آخر رد :دعاء الكروان)       :: معلومات لا تعرفها عن الذئب (آخر رد :Zaina)       :: قُل ولا تقل (آخر رد :Zaina)       :: اهلا ومرحبا بالاعضاء الجدد لشهر يناير 2021 (آخر رد :nhaa)      

۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 17-01-2010, 14:25
عضو موقوف
مهندس/ محمود النجدي غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 13808
 تاريخ التسجيل : 09-08-2009
 فترة الأقامة : 4190 يوم
 أخر زيارة : 05-03-2012 (03:03)
 المشاركات : 79 [ + ]
 التقييم : 1052
 معدل التقييم : مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of مهندس/ محمود النجدي has much to be proud of
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ماذا يريد العرب من امريكا وماذا تريد امريكا من العرب المقاله الاولي




لماذا يحب العرب أمريكا كل هذا الحب الجنوني؟
كل تقدم ينسب لامريكا ..كل حلم الدنيا في امريكا
نحن فعلا مغرمون بامريكا لحد الهوس حتي لو قلنا خلاف ذلك
فهي واحه الديمقراطيه يقولك تعرف ده لو في امريكا كان وكان وكيت وكيت ؟ الرفاهيه امريكا
؟هل هذا سؤال ساخر من "كُتّاب المارينـز" في زمن المرارة العربية؟
جنون الحب العربي لأمريكا يتضح أول ما يتضح
من هذا التهافت العربي الحكومي الرسمي على طلب الودِّ الأمريكي، وهذا التمنّي بالقرب الأمريكي، وهذا الرجاء في الرضا الأمريكي
، وهذا الالحاح على المعونات والمساعدات الأمريكية المالية والغذائية والعسكرية والتعليمية والعلمية،
وهذا التسابق على تأجير الأراضي العربية لاقامة القواعد العسكرية الأمريكية المرئية والمخفية.
جنون الحب العربي الحكومي الرسمي لأمريكا جنون حب فاضح وطائش، يصل إلى حدِّ احراج الإدارة الأمريكية بهذا الحب إلى درجة أن وجنات المسؤولين الأمريكيين تتورد خجلاً في معظم الأوقات من هذا الحب الجنوني، والذي يكون في معظم الأحيان من طرف واحد؛ أي من الطرف العربي الحكومي الرسمي الذي يرى في هذا الحب المجنون طريقه الوحيد إلى الخلاص والبقاء والاستمرار، وغفران المعصيات الديمقراطية، وذنوب حقوق الانسان. وبلغ هذا الحب الجنوني العربي الرسمي لأمريكا درجة كبيرة من الجنون الفاضح
أن الحاكم العربي وطاقمه وأجهزته الخارجية والإعلامية تركبها قرود الأرض وعفاريت السماء وتقوم دنياها ولا تقعد ،
فيما لو أشاح الحبيب الأمريكي وجهه ولو بُرهة عن المحب العربي، وأهمله وجفاه وهجره.
فالمحب العربي الرسمي يريد من الحبيب الأمريكي أن يكون الحب المجنون بينهما دافئاً
بل ملتهباً دائماً، حتى لا تخبو نار الحب الأمريكي
عن القِدر العربي المليء بالحصى والماء المغلي فقط، وتقع القارعة كما حصل في العراق.
لماذا يحب العرب أمريكا كل هذا الحب الجنوني؟
لماذا يحب العرب أمريكا كل هذا الحب الجنوني؟
هل هو سؤال تسويقي مكشوف لحب أمريكا من قبل "الطابور الخامس" الليبرالي الأمريكي؟
من يكره أمريكا ويعتبرها "رأس حربة الاستعمار الجديد في الشرق الأوسط" لا ينكر أن أمريكا هي التي أقامت السلام الجزئي في الشرق الأوسط، عندما أصر جيمي كارتر في 1978 على توقيع معاهدة السلام المصرية – الإسرائيلية ودفع ثمنها (حوالي خمسة مليارات دولار سنوياً منذ 1979 حتى الآن) التي كانت مرفوضة رفضاً قطعياً من قبل الكنيست الاسرائيلي والحكومة الإسرائيلية والرأي العام الإسرائيلي. ولولا أمريكا وثقلها المالي والعسكري والسياسي على الطرفين المصري والإسرائيلي لما تم توقيع معاهدة كامب ديفيد، ولما تم استرجاع أرض سيناء المصرية.
والفلسطينيون هم أكثر العرب كرهاً لأمريكا الآن ومعهم كل الحق في ذلك. ولكن هذا الكره في حقيقته هو "عتبُ المحبِ على الحبيبِ الغادرِ". فالفلسطينيون يعلمون علم اليقين بأن أمريكا على مدى الربع الأخير من القرن العشرين حاولت بكل الطرق حل القضية الفلسطينية حلاً مرضياً في رأي الشرعية الدولية (وليس في رأي القومية العربية) ولكن أصحاب القرار الفلسطيني في ذلك الوقت وعلى رأسهم عرفات لم يكونوا بمستوى تحمل مسؤولية مثل هذه الحلول الصعبة على العقلية القبلية السياسية الفلسطينية والعربية. وأن الفلسطينيين الآن يعلمون بأن الحل الفلسطيني ليس في جيب محمود عباس أو مبارك أو شارون، وانما هو في جيب بوش وديك تشيني ورايس. وأن منطق السادات ما زال قائماً حتى الآن ورؤيته النادرة ما زالت هي الحقيقة، وهي أن 99 بالمائة من أوراق اللعبة في الشرق الأوسط، ما زال في يد أمريكا. وكان هذا اليقين قبل سقوط الاتحاد السوفياتي، فما بالك بالحال الآن بعد سقوط الاتحاد السوفياتي؟
والفلسطينيون يعلمون بأن أمريكا هي الوحيدة القادرة مالياً وعسكرياً - لو شاءت وأعقلت وتوكّلت - على اقامة الدولة الفلسطينية وتمويلها ومساندتها شرعياً في الأوساط العالمية. وأن الوعود العربية والشعارات العربية ما هي غير رعود وبروق كاذبة، لا تأتي بقطرة ماء واحدة تُشفي الغليل الفلسطيني.
من يكره أمريكا في الشارع العربي يعلم علم اليقين أن لا دولة ولا قوة في العالم قادرة على تثبيت الحقوق العربية المغتصبة من أعداء العرب اليهود والمسلمين والحكام العرب غير أمريكا - لو شاءت وأعقلت وتوكّلت – فمن الذي حرر الكويت، وحرر العراق، وحرر لبنان، وجعل الحكام العرب يتسابقون إلى دعوات الاصلاح السياسي الصادقة والكاذبة، ليس سباق الهجن، ولكن سباق الغزلان؟
هذه هي ملخص لبعض الاراء والي اللقاء في مقال اخر بعد ان استمع لارائكم

sleep.gifimages//1110.images//140.gcry.gifangry_002.gif
الموضوع الأصلي: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || الكاتب: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || المصدر: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات



الموضوع الأصلي: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || الكاتب: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] || المصدر: عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

كلمات البحث

القاب ، برامج ، اوسمة ، تصميمات ، استايلات



ساعد في نشر الموضوع والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




lh`h dvd] hguvf lk hlvd;h ,lh`h jvd] hglrhgi hgh,gd hglrhgi hgh,gn hlvd;h





رد مع اقتباس
قديم 27-11-2020, 00:04   #2


الصورة الرمزية nashwa said
nashwa said غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12238
 تاريخ التسجيل :  25-07-2008
 العمر : 63
 أخر زيارة : 24-01-2021 (15:34)
 المشاركات : 19,773 [ + ]
 التقييم :  6940
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: ماذا يريد العرب من امريكا وماذا تريد امريكا من العرب المقاله الاولي



راق لي كثيراً موضوعك
دمت بخير
احترامي لك وخالص تقديري


 
 توقيع :
لن أجعل مشاعرى أرضا يداس عليها
أنما سماء يتمنى الأخرون الوصول أليها





رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
ماذا , المقاله , الاولى , امريكا , العرب , تريد , يريد , وماذا

ماذا يريد العرب من امريكا وماذا تريد امريكا من العرب المقاله الاولي


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا تريد امريكا يوسف الشريف رواق غزل قلوب مصرية للمواضيع العامة 2 12-11-2011 13:46
فوبيا الاسلام لدي الغرب ولدي المسلمين ايضا الورقه الاولى مهندس/ محمود النجدي غزل قلوب مصرية للنقاشات والحوارات 1 06-09-2010 05:45
ماذا تريد من المنتدى وماذا يريد المنتدى منك اسيـــ الاحزانـــ ـــر غزل قلوب مصرية للنقاشات والحوارات 1 29-08-2009 15:39

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Designed by Leader


الساعة الآن 00:46


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team