نبضات إسلامية خاص بالعقائد والعبادات والثقافة الاسلاميه والقرآن الكريم السنة النبوية الشريفة

۩۞۩ معلومات الموضوع ۩۞۩

إضافة رد
#1  
قديم 08-09-2021, 11:16
دعاء الكروان غير متواجد حالياً
اوسمتي
وسام الفائز بمسابقه العضو المجهول  Default Medal 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 38076
 تاريخ التسجيل : 22-11-2015
 فترة الأقامة : 2135 يوم
 أخر زيارة : اليوم (17:15)
 المشاركات : 4,924 [ + ]
  مواضيعي : 1095
  عدد الردود : 3829
 التقييم : 1848
 معدل التقييم : دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future دعاء الكروان has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي تأملات قرآنية الحلقة الخامسة




لحظات تأمل
منقولة من أجلكم

الحلقة الخامسة

من القصص التي تذكرتها قصة أحد الإخوان الذين لي بهم علاقة خاصة،

حكى لي مرة أنه كان نازلاً من الدور الثاني في منزله،

ويحمل بين يديه بُنيّته الصغيرة التي شارفت إكمال الربيعين من العمر ..

يقول صاحبي: وأنا في وسط درجات السلّم نازلاً عثرَت قدمي، فسقطتُ،

وبنيتي بين يدي، فوجدتني بشكل تلقائي سريع أنحرف إلى الأرض

بالطرف الآخر من جسمي لأداري عن بنيّتي سقوطها على الأرض،

وبسبب رفعي لها بكلتا يدي فإني لم أستطع أن أحمي نفسي،

فتسبب لي ذلك بكدمات شديدة، وذهبت بنيّتي تكمل لعبها و

هي لا تعلم ما الذي جرى لي؟!

كنت أتأمل قصة صاحبي وأتعجب كثيراً من مشاعر الأبوة

هذه التي جعلته بشكل عفوي سريع يؤلم نفسه لتسلم بنيته! فيقيها بنفسه،

ولا يفكر في اتخاذ القرار، بل يندفع لذلك بلا شعور في أجزاء من الثانية .. !

قصة أخرى مماثلة تذكرتها أمام ذلك المشهد،

وهي قصة صاحب آخر حكى لي مرة أنه لازال يتذكر وهو صغير

أنه كان في ليلة من الليالي مريضاً يئن طوال الليل،

وأن والدته كانت بجانبه تنظر إليه، وتختنق أنفاسها مع كل زفرة من أنينه،

وتتوجع له حتى تكاد تخرج روحها من التألم له ..

ليس هذا كله هو اللافت، وإنما يقول صاحبي:

أنه كان يسمع والدته - رحمها الله - كانت تتمتم بدعاء وتقول:

ياليته فيني ولافيك .. ياليته فيني ولافيك وأنا أمك

فكنت أتعجب كثيراً كيف تتمنى تلك الوالدة الحنونة أن يكون المرض

فيها وليس في ولدها؟!

يا لمشاعر الأمومة هذه التي لا يمكن تخيل مدى فدائها لفلذة كبدها!!

وخير من هذه القصص السابقة، وأشرف وأجل منها،

قصة أخرى قفزت لذهني حين كنت أمام ذلك المشهد المؤثر،

وهي قصة وقعت أمام النبي - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه في السنة

الثامنة للهجرة، وذلك أنه حين جاء سبي هوازن رأى النبي

فيه أماً حنونة ملهوفة تبحث في السبي عن صبيها.

ويروي عمر بن الخطاب القصة فيقول:

( قدِمَ على النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم سَبيٌ،

فإذا امرأةٌ من السبيِ قد تحلُبُ ثَديَها تَسقي،

إذا وجدَتْ صبيًّا في السبيِ أخذَتْه، فألصقَتْه ببَطنِها وأرضعَتْه،

فقال لنا النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم :

أترَونَ هذه طارحَةً ولدَها في النارِ

قُلنا : لا، وهي تقدِرُ على أن لا تطرَحَه،

فقال : لَلّهُ أرحَمُ بعبادِه من هذه بولَدِها )

ثم أعيد التأمل في هذا المشهد الذي استحوذ على أحاسيسي،

هذا المشهد الذي استثار هذه القصص من مكامنها في ذاكرتي ..

أتدري ما هو هذا المشهد المؤثر الذي هيّج كل هذه القصص

في نفسي يا أخي الكريم؟

إنه بكل اختصار آية من كتاب الله كادت تذهب بلبّي وأنا أقرؤها،

فكل ما أعرف من رحمة الأبوة والأمومة بأطفالهم فإنه سيذهب بها

هول لحظة مشاهدة النار يوم القيامة،

فيتمنى الأب العطوف والأم الحنون أن يتخلصوا من هذه النار

حتى لو أرسلوا فلذات أكبادهم إليها، يقول الحق تبارك وتعالى

في مشهد مرعب: ...

{ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ }

للتأملات بقية ....

انتظرونا غدا ان شاء الله تعالى

ساعد في نشر الموضوع والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك




jHlghj rvNkdm hgpgrm hgohlsm hgohlsm jHlghj






 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 12-09-2021, 17:38   #2


 عضويتي » 12238
 سجلت » 25-07-2008
 آخر حضور » اليوم (19:40)
مشَارَڪاتْي » 20,436
مواضيعي » 2793
عدد الردود » 17643
الاعجابات المتلقاة » 476
الاعجابات المُرسلة » 246
 العمر : 64
 التقييم : 6940
 معدل التقييم : nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute nashwa said has a reputation beyond repute
 اوسمتي :

وسام العطاء  وسام الادارى المميز  Default Medal 

nashwa said غير متواجد حالياً


اوسمتي

افتراضي رد: تأملات قرآنية الحلقة الخامسة



جزااك الله كل خير
وجعله الباري في موازين حسناتك
سلمت يمناك


 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

لو عجبك الموضوع ممكن تنشرة عن طريق مواقع النشر الآتيه .. فقط اضغط على صورة الموقع اللي مسجل فيه

الكلمات الدلالية (Tags)
الحلقة , الخامسة , تأملات , قرآنية

تأملات قرآنية الحلقة الخامسة


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأملات قرآنية الحلقة الرابعة دعاء الكروان نبضات إسلامية 1 07-09-2021 18:16
تأملات قرآنية الحلقة الثالثة دعاء الكروان نبضات إسلامية 1 04-09-2021 13:59
تأملات قرآنية الحلقة الثانيه دعاء الكروان نبضات إسلامية 1 02-09-2021 15:06
تأملات قرآنية الحلقه الاولى دعاء الكروان نبضات إسلامية 2 02-09-2021 02:07
تأملات قرآنية هاله محمود نبضات إسلامية 2 11-10-2010 18:15

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Designed by Leader


الساعة الآن 20:49


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021,MAbdelsalam. qlopmasria
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
This Forum used Arshfny Mod by islam servant

Security team